خلفان المر

مايد المر
جدي

الرقيب جدي خلفان المر أول مذيع اماراتي وكان مذيعا في أول بث إذاعي في الامارات سابقاً، على اذاعة صوت الساحل في بث محدود لمدة ساعة ونصف مساءا لقوة الامارات المتصالحة عبر إذاعة سلاح الجو الملكي، صوت الساحل من الشارقة. هي أول إذاعة رسمية في الامارات أنطلق أثيرها أواخر عام 1964، ووصل ارسالها للكويت وعمان. كانت تتلقى 200 خطابا يوميا قبل قيام الاتحاد .

أنا لم أعاصر جدي ولكن سمعت الكثير عنه من أهلي والجيران وكل من عاصره من كبار المواطنين الذين يذكرون جهوده وعطاءه، والتفاني في العمل والجد والمثابرة في خدمة دولة الامارات من خلال الاعلام. جدي كان أول مذيع اماراتي وأنا فخور بان أكون حفيده وأصغر اعلامي اماراتي ملقب من قبل حاكم أمارة الشارقة .
أحب أن ابادر في خدمة دولة الامارات بالمساهمة في المبادرات المجتمعية والإنسانية وأن تكون لي بصمة في خدمة بلادي وأن يقتدي بي الأطفال واليافعين على الصعيد المحلي والعالمي. نحن شعب لا نرضى إلا بالمركز الأول تعلمت بأن أكون صاحب كلمة مسموعة وطرح مفيد وعندي طموح كبير يعانق السماء وبأن أكون وزيراً في الاعلام في المستقبل القريب.

الذي ألهمني كلمات الشيخ زايد طيب الله ثراه الذي ليس له ماض، وليس له حاضر أو مستقبل. تعلمت من جدي أشياء كثيرة فانا لم أعاصره بل من خلال ما سمعته عنه وبعض المعلومات التي كونتها في خيالي عنه من مسيرة حافلة بالإنجازات والتي امتدت قبيل الاتحاد. حبه وشغفه في مجال الاعلام الذي كان يحبه، وبتمسكه بمورثنا الاماراتي وقيم الهوية الوطنية، هو مصدر الهام متواصل لي.
جدي خلفان هو نموذج للعطاء والابداع فهو من الحالمون الأوائل.

شكرًا على اشتراكك في نشرتنا الإخبارية!

سوف تصلك النشرة عمّا قريب

ساهم في عام الخمسين

تعرف على المزيد من الفعاليات القادمة في نشرتنا الإخبارية.

انظر النشرات الإخبارية السابقة

النشرة الإخبارية الخاصة بعام الخمسين

أرسل لي تحديثات حول كيفية المشاركة في عام الخمسين!
بالاشتراك في النشرة الإخبارية ، فإنك توافق على تلقي المعلومات منا عبر البريد الإلكتروني.
انظر النشرات الإخبارية السابقة