عبدالله بن سلطان بن سليم الفلاسي

بإذن من مريم عمران الحلامي

عندما توفي جدي الأكبر من جهة والدتي، عبد الله بن سلطان بن سليم الفلاسي، في عام 1985، وجد ابنه سعيد بن عبد الله بن سلطان بن سليم الفلاسي بين ممتلكات والده هاتين الصورتين لأصدقائه المقربين: المغفور له بإذن الله الشيخ شخبوط بن سلطان آل نهيان، وعبدالله بن سلطان بن سليم الفلاسي. تم التقاط صورة الشيخ شخبوط في شبابه، أما صورة جدي فقد التقطت عندما كان في التسعين من عمره. سعيد، جدي من جهة والدتي، والذي كان يعمل محاسب في قصر الحصن، استخدم مهاراته الأرشيفية في وضع كل من هذه الصور في ملف منفصل. بعد أن توفي سعيد في عام 2000، وجد أولاده هذه الصور لا تزال موجودة في ملفات مهترئة، كسجل على صداقتهما الطويلة الأمد. من المثير للاهتمام ملاحظة أن المغفور له بإذن الله الشيخ شخبوط بن سلطان آل نهيان كان يلبس النظارة الشمسية في هذه الصورة. كما كان المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان يرتدي النظارة الشمسية عادةً. فهم قاموا بإنعاش عادة جديدة تتضمن ارتداء الإماراتيين للنظارات الشمسية.

مريم عمران الحلامي
الزينة الإماراتية: ملموسة وغير ملموسة
لئلا ننسى

صورة:
-1 صورة المغفور له بإذن الله الشيخ شخبوط بن سلطان آل نهيان، حوالي الستينيات
-2 صورة عبد الله بن سلطان بن سليم الفلاسي رحمه الله، حوالي السبعينيات
بإذن من مريم عمران الحلامي

شكرًا على اشتراكك في نشرتنا الإخبارية!

سوف تصلك النشرة عمّا قريب

ساهم في عام الخمسين

تعرف على المزيد من الفعاليات القادمة في نشرتنا الإخبارية.

انظر النشرات الإخبارية السابقة

النشرة الإخبارية الخاصة بعام الخمسين

أرسل لي تحديثات حول كيفية المشاركة في عام الخمسين!
بالاشتراك في النشرة الإخبارية ، فإنك توافق على تلقي المعلومات منا عبر البريد الإلكتروني.
انظر النشرات الإخبارية السابقة