خميس علي بن داوود العبدولي

أحمد خميس علي بن داوود العبدولي
والدي

نشأ والدي خميس علي بن داوود العبدولي في أسرة إماراتية تعمل على الزراعة في سبيل لقمة العيش وتحفظ كتاب الله. وكان جدي يحلم بأن يصبح والدي إمام مسجد (مطوع)، حيث قام بإيفاده الى الكتاتيب لحفظ القرآن الكريم في صغره في بداية حياته في خمسينيات القرن الماضي. وبحمد الله وتوفيقه أصبح ما حلم به جدي، وكان المطوع خميس يحفظه الله إمام المسجد في المنطقة والمأذون الشرعي وكذلك يأتي له الناس للعلاج وطلب المشورة. كانت حياته زاخرة بالعطاء وتعلمنا منه أن لا نتردد في مساعدة الناس و إبراز هوية الاماراتي في عمل الخير وفي مختلف المجالات. وقريباً بإذن الله سيتم إفتتاح بيت المطوع، وهو بيت والدي القديم لإبراز الدور الذي كان يقوم به المطوع الاماراتي في الحياة القديمة والتي تعتبر إرثاً ثقافياً وحلماُ للحالمين الاوائل قد تحقق.

لانه والدي وملهمي و خير ما يمثله الاماراتي في تكريس حياته لخدمة دينه و وطنه و أهله والسمعة الطيبة

طلب العلم أينما وجد والاجتهاد في خدمة الناس

شكرًا على اشتراكك في نشرتنا الإخبارية!

سوف تصلك النشرة عمّا قريب

ساهم في عام الخمسين

تعرف على المزيد من الفعاليات القادمة في نشرتنا الإخبارية.

انظر النشرات الإخبارية السابقة

النشرة الإخبارية الخاصة بعام الخمسين

أرسل لي تحديثات حول كيفية المشاركة في عام الخمسين!
بالاشتراك في النشرة الإخبارية ، فإنك توافق على تلقي المعلومات منا عبر البريد الإلكتروني.
انظر النشرات الإخبارية السابقة