07.02.2022

رسائل إلى المستقبل” تفصح عن أحلام مستقبل واعد

أعلنت لجنة فعاليات الاحتفال باليوبيل الذهبي لدولة الإمارات العربية المتحدة عن أولى نتائج مبادرة “رسائل إلى المستقبل” منذ انطلاقها في أغسطس 2021. وتدعو المبادرة كل من يعتبر دولة الإمارات وطناً له إلى كتابة رسالة إلى أنفسهم في المستقبل، وترسم من خلالها ملامح أحلامهم وتصور رحلتهم في مستقبل دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

ما أفصح عنه تحليل البيانات 

تغطي الرسائل الواردة من مختلف الفئات العمرية والشرائح السكانية، من جميع أنحاء الإمارات، أربعة عشر موضوعاً؛ منها الاستدامة والفن والتكنولوجيا والطب. 

وركزت نسبة كبيرة من الرسائل (29.8٪) على فلسفة السعادة وتحقيق نمط حياة مرغوب.

وفي حين أن 15.4٪ من الرسائل تساهم في رسم ملامح مستقبل دولة الإمارات العربية المتحدة، معبرة عن خالص الامتنان وصادق الالتزام بالارتقاء بجودة الحياة لجميع من يعيش على أرض هذا الوطن، إلا إن أحد نماذجها البارزة رسالة عبدالرحمن حسن عبدالله التي كتب فيها، “عندما يتحقق حلمي بأن أصبح قائداً في قوة الشرطة، سأحرص على أن تكون بلادي أحد أكثر بقاع العالم أمانًا”. 

بالنظر إلى الأوقات غير المسبوقة التي عرفها العالم في العامين الماضيين، تظهر البيانات أن 11.5٪ من الرسائل المقدمة كانت من صغار يرغبون أن يصبحوا أطباء في المستقبل. 

وورد ذكر الصحة والطب في عدد كبير من الرسائل. كتب أحد الحالمين، واسمه خليفة الخوري، “في الثلاثين عامًا القادمة، ستكون دولة الإمارات العربية المتحدة أول دولة تنتج علاجاً للشفاء من السرطان ومن ثم تقدم هذا العلاج للمرضى في العالم بأسره”.

كما قدم شباب الإمارات العديد من الرسائل التي تناولت قضايا الاستدامة، في دلالة على فهم جيد للتحديات البيئية الراهنة.

وتخيل العديد من الشباب مستقبلًا فيه سيارات كهربائية طائرة وتنمية صناعية تحافظ على البيئة، بقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة. وشكلت التكنولوجيا والاستدامة والتعليم أكثر من 10٪ من مواضيع الرسائل المقدمة، في حين عبّر ما يقرب من من الرسائل عن أحلام التميز في كرة القدم وتمثيل الإمارات في البطولات الرياضية العالمية. 

 

الموقع الإلكتروني لعام الخمسين 

يعد الموقع الإلكتروني لعام الخمسين بمثابة بوابة يوفر تحديثات إخبارية حول فعاليات عام الخمسين. وهو كذلك بمثابة كبسولة زمنية تستقبل قصص الحالمين الأوائل بالإضافة إلى ذكريات الوطن وتطلعات أجيال المستقبل.

تشجع لجنة الاحتفال باليوبيل الذهبي كل من يعيش على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة على تقديم رسائله إلى موقع عام الخمسين على الإنترنت www.UaeYearOf.ae. ويمكن للمواطنين والمقيمين الاسترشاد بالأسئلة  المتوفرة على الموقع الإلكتروني لتساعدهم  أثناء الكتابة إلى أنفسهم في المستقبل، منها : “ما هو حلمك في الحياة؟” أو “ما هي مساهمتك في جعل دولة الإمارات العربية المتحدة مكاناً أفضل لنا جميعًا؟”

ويمكن للمشاركين إرسال خطاباتهم مكتوبة أو مطبوعة أو في صيغة مقطع فيديو أو حتى صوراً، على الموقع الإلكتروني، حتى 31 مارس 2022، الذي يصادف نهاية الاحتفالات بعام الخمسين. 

عام الخمسين